رفسنجاني يترشح للانتخابات الرئاسية

تنا
حضر رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام، اكبر هاشمي رفسنجاني، عصر اليوم السبت، في مقر اللجنة المركزية للانتخابات الرئاسية بوزارة الداخلية، وسجل رسميا ترشيحه لخوض الانتخابات الرئاسية الحادية عشرة.
تاریخ النشر : السبت ۱۱ مايو ۲۰۱۳ الساعة ۲۳:۱۰
كود الموضوع: 130526
 
رفسنجاني يترشح للانتخابات الرئاسية

ولد اكبر هاشمي رفسنجاني، وهو من ابرز الشخصيات الدينية والسياسية في ايران، عام ١٩٣٤ بقرية بهرمان التابعة لقضاء رفسنجان بمحافظة كرمان.
وهو أحد الابناء التسعة لميرزا علي هاشمي بهرماني، الذي كان يزاول تجاره الفستق. 

وبدأ هاشمي رفسنجاني تعليمه الحوزوي في سن الـ١٤ حيث هاجر الى قم المقدسة لمواصلة تحصيله الحوزوي، وتتلمذ على يد اساتذة بارزين كآية الله محمد رضا كلبايكاني وشهاب الدين مرعشفي نجفي وسيد حسن طباطبائي بروجردي. 

وبدأ نشاطه السياسي بشكل جاد منذ ١٩٦١، وتم اعتقاله ٧ مرات خلال العشرين عاما التي سبقت انتصار الثورة الاسلامية في ١٩٧٩، قضى خلالها ٤ سنوات و٥ اشهر في السجن. 

وتولى آية الله هاشمي رفسنجاني العديد من المسؤوليات بعد انتصار الثورة الاسلامية، بما فيها عضو في مجلس الثورة الاسلامية والمشرف على وزارة الداخلية، كما انه من الاعضاء المؤسسين لرابطة علماء الدين المجاهدين وحزب الجمهورية الاسلامية، ومن اهم المسؤوليات التي تولاها بعد انتصار الثورة، رئاسة مجلس الشورى الاسلامي لعدة دورات، والقائد العام للقوات المسلحة خلال الحرب المفروضة.
وكان هاشمي احد خطباء جمعة طهران المؤقتين، كما انه كان ممثلا للامام الخميني (رض) في المجلس الاعلى للدفاع خلال عقد الثمانينات. 

وانتخب هاشمي رفسنجاني عام ١٩٨٩ رئيسا للجمهورية الاسلامية الايرانية وأعيد انتخابه لولاية ثانية عام ١٩٩٣، وبعد انتهاء ولايته الثانية، عينه قائد الثورة الاسلامية رئيسا لمجمع تشخيص مصلحة النظام. كما تولى رئاسة مجلس خبراء القيادة في الفترة بين عامي ٢٠٠٧ و٢٠٠٩، كما انه حاليا احد اعضاء هذا المجلس.
Share/Save/Bookmark